Menu

مصادقة نهائية على القيود في "إسرائيل": فحصا كورونا قبل الخروج من الحجر

صادقت لجنة الصحة التابعة للكنيست اليوم، الأربعاء، على تشديد قيود الحجر الصحي للعائدين من خارج "إسرائيل"، التي أقرها المجلس الوزاري المصغر لمكافحة كورونا (كابينيت كورونا)، مساء يوم السبت الماضي.

كما صادقت اللجنة على إغلاق مطار بن غوريون أمام مواطني دولة أجنبية.

ووفقا لقرار كابينيت كورونا، فإن جميع العائدين من دول حمراء ملزمين بالدخول إلى حجر صحي في فنادق الحجر لمدة 24 ساعة، ثم ينتقلون إلى حجر منزلي لسبعة أيام بعد إجراء فحص إجراء PCR وتكون نتيجته سلبية، والخروج من الحجر بعدها مشروط بنتيجة سلبية لفحص آخر.

كما سيطالب المتواجدين في الحجر بالتوقيع على موافقة لإنفاذ الحجر تكنولوجيا، ومشاركة مكان تواجده بواسطة هاتفه المحمول، بحيث تتمكن الشرطة من مراقبته والتأكد من أنه في حجر صحي.

ويقض قرار كابينيت كورونا بأن العائدين من دول ليست حمراء، وتلقوا تطعيمات أو تعافوا من كورونا، سيتعين عليهم البقاء في حجر صحي لمدة ثلاثة أيام، ثم مغادرته بعد إجراء فحصين لكورونا تكون نتيجتهما سلبية. بينما الذي عادوا إلى "إسرائيل" ولم يتلقوا تطعيمات أو لم يتعافوا من كورونا، سيتعين عليهم البقاء في حجر صحي لسبعة أيام، وخروجهم مشروط بفحصي كورونا تكون نتيجتهما سلبية.

وكان وزير الصحة الإسرائيلي، نيتسان هوروفيتس، قال خلال زيارة لمستشفى "سوروكا"، أمس، إن الوضع الوبائي بكل ما يتعلق بمتحورة "أوميكرون"، تحت السيطرة، مشيرا إلى أنه لا داعي للذعر والقلق.

وأضاف هوروفيتس أن "هناك ما يدعو إلى التفاؤل، بحيث أن المؤشرات الأولية تدل على أن الجرعة الثالثة تحمي إلى حد كبير من السلالة الجديدة"، مشددا على أنه "لا توجد أي نية حاليا لفرض قيود على مجرى الحياة الاعتيادية للمواطنين"، مشيرا إلى أن "السياسة الصحية تتمثل في التعايش مع كورونا".