Menu

حركة الأحرار: نترحم على شهداء جنين البطولة الأبطال

حركة الأحرار: نترحم على شهداء جنين البطولة الأبطال النقيب تيسير محمود عيسة والملازم أدهم ياسر عليوي من جهاز الاستخبارات العسكرية، والأسير المحرر جميل محمود العموري، الذين تصدوا ببسالة لاقتحام قوات الاحتلال في جنين وندعو إخوانهم أبطال الأجهزة الأمنية للثأر لدمائهم الزكية وردع الاحتلال بالاشتباك المباشر معه في كافة أنحاء وساحات وميادين الضفة.
 
 هذا الاشتباك يؤكد أن أبناء شعبنا بكافة انتماءاتهم لن يقبلوا الضيم ولن يقفوا مكتوفي الأيدي أمام استمرار عدوان الاحتلال على فلسطين أرضاً وشعبناً ومقدسات.

 نثق بأن الكثير من أفراد الأجهزة الأمنية في السلطة لن يقبلوا استمرار الذل والهوان والتنسيق الأمني الذي تُقدسه قيادتهم المتنفذة، ويجب أن يأخذوا دورهم الوطني الحقيقي بالدفاع عن شعبنا وأن يتمردوا على كافة القرارات والتعليمات العقيمة التي تجبرهم على الاستمرار في حماية وخدمة الاحتلال وذلك انسجاماً مع الانتصار الذي حققه شعبنا ومقاومته في الضفة.
 
 ندعو لأن تشتعل الأرض ناراً تحت أقدام الصهاينة وأن تصبح الضفة جحيماً على الاحتلال، فلتتكاتف كل الجهود ولتتوحد البنادق والعمليات النوعية للجم عدوان الاحتلال ورفع كلفته على طريق الخلاص منه بشكل تام.

 على قيادة السلطة أن تعي أننا أمام احتلال لا يفهم إلا لغة القتل والإجرام وأن استمرار العلاقة معه ما هي إلا غطاءً لجرائمه وتشجيعاً لمواصلة عدوانه وقتله لأبناء شعبنا بدم بارد.

المكتب الإعلامي
10-6-2021